انتظر قليلاً .. جاري التحميل

loading icon

الإمارات الـ 11 عالمياً في جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة

اضغط على الرقم للاضافة

971502012477+

 


..( تــابعونــــــــا )..


  


..{ برودكاست بلاك بيري }..

 

( اضغط على البن كود للاضافة )

PIN:D6A3C626

الإمارات الـ 11 عالمياً في جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرةصعدت الإمارات إلى المرتبة 11 عالمياً معززة ريادتها العالمية بالتقدم من المرتبة 14 في عام 2013، بحسب مؤشر الاستثمار الأجنبي المباشر لعام 2014، الذي أصدرته شركة «أيه تي كيرني» العالمية للاستشارات الإدارية أمس.

وقالت الشركة في بيان أمس إن «الإمارات تبوأت منطقة الشرق الأوسط في المؤشر»، موضحة أن «39% من المستثمرين العالميين أشاروا إلى أنهم ينظرون بإيجابية أكبر تجاه الإمارات باعتبارها وجهة للاستثمار الأجنبي المباشر إذ وتوازي هذه النسبة المجال الذي تتمتع به دول مثل البرازيل والصين، وتتفوق على العديد من الدول الأوروبية».

وبحسب المؤشر الذي يقدم نظرة تحليلية معمّقة للتوجهات الاستثمارية في المستقبل حافظت أميركا على مركز الصدارة الذي تبوأته في العام الماضي، تليها كل من الصين وكندا في المرتبتين الثانية والثالثة على التوالي.

وقال الشريك في شركة أيه تي كيرني الشرق الأوسط، أنشو فاتس: «تكمن القوة التقليدية للإمارات في البنية التحتية المتطورة وقاعدة الكفاءات والموقع الاستراتيجي بالإضافة إلى تسهيل ممارسة الأعمال التي تقدم للمستثمرين الدوليين الفرصة لدخول العديد من الأسواق العالمية المتسارعة النمو بما فيها الشرق الأوسط وآسيا الوسطى وأفريقيا».

وأضاف: «طورت الإمارات المزيد من الفرص الاستثمارية من خلال تنويع القاعدة الصناعية واستقطاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المتخصصة في القطاعات المبتكرة إلى المنطقة»، مؤكداً أن «ضمان دبي لمعرض إكسبو 2020 واطلاق استراتيجية أبو ظبي 2030 يضم أمثلة ملموسة عن المكانة القيمة التي تقدمها الدولة للمجتمعات الصناعية والاستثمارية العالمية».

وأوضح فاتس أنه «يمكن لتطوير هذه الاستراتيجية أن ينعكس إيجابياً على تقدم الإمارات في هذا الاتجاه التصاعدي واكتساب مزيد من الثقة الدولية».

وبدوره، قال مؤسس مؤشر أيه تي كيرني للاستثمار الأجنبي المباشر، والرئيس الفخري لمجلس إدارة أيه تي كيرني: بول إيه لوديسينا: «تشير نتائج المؤشر العالمي لثقة الاستثمار الأجنبي المباشر لعام 2014 إلى حدوث تغيرات مهمة على الرغم من التقلبات الكبيرة وعدم اليقين الاقتصادي على نطاق عالمي»، موضحاً أن «الشركات التي تمتلك احتياطات نقدية ضخمة تكتسب ثقة متزايدة بقدرتها على إقامة استثمارات مع إيرادات مجزية».


ملاحظة: لن يتم نشر التعليقات التي تحتوي على بن كود أو حسابات التواصل الاجتماعي ..و شكرا !!


أدخل الاسم و التعليق

و اضغط ارسال التعليق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر قوله تعالى :

ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد )