انتظر قليلاً .. جاري التحميل

loading icon

مصر تفرض رقابتها على ” فيسبوك ” و ” تويتر “

اضغط على الرقم للاضافة

971502012477+

 


..( تــابعونــــــــا )..


  


..{ برودكاست بلاك بيري }..

 

( اضغط على البن كود للاضافة )

PIN:D6A3C626



أعلنت وزارة الداخلية المصرية عن إطلاق نظام لـ”رصد المخاطر الأمنية لشبكات التواصل الاجتماعي”، خاصةً موقعي “فيسبوك” و”تويتر”، داعيةً الشركات المتخصصة للتقدم بعروضها المالية والفنية لتنفيذ المشروع.

وفيما أكد خبراء أمنيون ونشطاء حقوقيون على أهمية متابعة ما يجري على شبكات التواصل الاجتماعي، إلا أنهم حذروا من الخلط بين المتابعة والتدخل في الخصوصية، فضلا عن مخاطر الاختراقات للنظام المقرر تنفيذه، بما يمثل خطرا على المعلومات الخاصة بوزارة الداخلية والمستخدمين على السواء.
وبحسب “كراسة المواصفات” للمشروع، المنشور نصها على موقع جريدة “الوطن” المصرية، فإن الوزارة تبرر مشروعها، بتزايد الأفكار الهدامة التي يتم نشرها عبر هذه الشبكات، ووجود 26 خطراً أمنياً من أهمها: ازدراء الأديان والتشكيك فيها، وإثارة النعرات الإقليمية، والدينية، والعرقية، والعقائدية، والطبقية، إضافة إلى نشر الإشاعات المغرضة، وتحريف الحقائق بسوء نية، وتلفيق التهم، والتشهير، والسخرية المهينة، والقذف والسب، واستخدام الألفاظ النابية، وتشجيع التطرف، والعنف والتمرد، والحشد للتظاهر والاعتصام، والإضراب غير القانوني، والإباحية والانحلال، والتعريف بطرق تصنيع المتفجرات، وتكتيكات الاعتداء، ونشر الخرافات، والادعاء بحدوث معجزات، وغيرها.
وقالت الوزارة إنه لمواجهة هذا الخطر المستطير والتحدي الأمني الخطير، فقد قررت إنشاء نظام رصد المخاطر الأمنية، من خلال عمليات البحث الموسعة عبر الشبكات المختلفة عن كل ما هو مخالف للقانون والتعرف على الأشخاص الذين يمثلون خطرا، والتصدي لهم.




ملاحظة: لن يتم نشر التعليقات التي تحتوي على بن كود أو حسابات التواصل الاجتماعي ..و شكرا !!


أدخل الاسم و التعليق

و اضغط ارسال التعليق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر قوله تعالى :

ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد )