انتظر قليلاً .. جاري التحميل

loading icon

حشوات لتكبير الصدر تتسبب بنوع جديد من السرطان

اضغط على الرقم للاضافة

971502012477+

 


..( تــابعونــــــــا )..


  


..{ برودكاست بلاك بيري }..

 

( اضغط على البن كود للاضافة )

PIN:D6A3C626



ذر علماء من مخاطر نوعية معينة من حشوات تكبير الصدر تعرف بـ textured breast implants، مؤكدين أنها تتسبب بالسرطان لمن تستخدمها.
يذكر أنه تم، مؤخراً، تشخص 150 حالة من ورم لمفاوي في الصدر anaplastic large cell lymphoma (ALCL). وهو سرطان يصيب جهاز المناعة.
و9 من أصل 10 حالات من هذا التشخيص كانت لنساء خضعن لعمليات تكبير الصدر باستخدام حشوات textured breast implants المزودة بقشرة خارجية خشنة.

وهذا النوع من الحشوات، الذي دخل السوق في الثمانينيات من القرن الماضي، قليل الاستخدام في الولايات المتحدة إلا أنه مستخدم جداً في بريطانيا، حيث يشكل 99% من سوق الحشوات. وتخضع 30 ألف امرأة في بريطانيا سنوياً لعمليات تكبير الصدر.
ويقول العلماء إن قشرة هذا النوع من الحشو الأكثر قسوة من الحشوات العادية تشكل “أرضية مثالية لتكاثر البكتيريا”، التي يمكن أن تتسبب في الإصابة بسرطان ALCL.
واعتبروا أنه يجب تنبيه النساء لخطر السرطان قبل الخضوع للعمليات تكبير الصدر.

يذكر أن أغلب النساء المصابات بسرطان ALCL تعافين بعد خضوعهن للجراحة، في معالجة بعض المريضات استلزم خضوعهن لعلاج كيمياوي وبالأشعة.. كما أن قلة قليلة من المصابات لقين حتفهن.
ومن بين هؤلاء النساء امرأة اسكتلندية تدعى سوسان غريف، توفيت عام 2012 عن 40 عاماً.. وذلك بعد 6 سنوات من خضوعها لتكبير الصدر عبر باستخدام حشوات PIP التي تم منعها لاحقاً لوجود سيليكون صناعي بداخلها.
وعند وفاة غريف، ظنت عائلتها أن سبب موت قريبتهن هو تسرب مواد كيمياوية سامة من الحشوة إلى جسمها بعد تمزق الحشوة. إلا أن دراسات أوروبية لاحقة أثبت خلو حشوات PIP من المواد التي تتسبب بالسرطان.
ويرجح حالياً العلماء وجود صلة بين سرطان ALCL وأحد المضاعفات الرائجة لحشو الصدر بحشوات (textured breast implants) وهو التقلص الدائم للعضلات.
وفي سياق متصل، اعتبر البروفيسور أناند ديفا، الذي قاد دراسة في جامعة ماكواري عن الموضوع، أن على البريطانيين توقع المزيد من الإصابات بسرطان ALCL في المستقبل، متحدثاً عن تكاثر هذه الحالات في البلدان التي تستخدم حشوات textured breast implants بشكل واسع.

إلا أن جراج التجميل فازيل فتاح، من الجمعية البريطانية لجراحي التجميل، قال: “هذه الأورام نادرة جداً ويمكن معالجتها. يجب ألا يشعر المرضى بالهلع. لا يوجد حاجة لإزالة هذه الحشوات إلا في حال شعرت المريضة بتغيرات فجائية أو بتورمات”.

المصدر: العربية نت




ملاحظة: لن يتم نشر التعليقات التي تحتوي على بن كود أو حسابات التواصل الاجتماعي ..و شكرا !!


أدخل الاسم و التعليق

و اضغط ارسال التعليق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر قوله تعالى :

ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد )