انتظر قليلاً .. جاري التحميل

loading icon

«استئناف أبوظبي» تنظر في اتهام آسيويين بإدارة بيت للدعارة

اضغط على الرقم للاضافة

971502012477+

 


..( تــابعونــــــــا )..


  


..{ برودكاست بلاك بيري }..

( اضغط على البن كود للاضافة )

PIN:D6A3C626

نظرت محكمة استئناف أبوظبي، في جلستها أمس، قضية اتهام 20 آسيوياً، من جنسيات مختلفة، بإدارة واستغلال مركز للمساج والتدليك في ممارسة الدعارة، وتيسير أسباب ممارستها، والاعتياد على ممارسة الدعارة مع رجال مجهولين.
وخلال جلسة أمس، أنكر جميع المتهمين التهم المسندة إليهم، نافين ارتكابهم جريمة الزنا أو إدارة محل لممارسة الرذيلة، وأخذت المتهمات موجة من البكاء بصوت عال، ما دفع المحكمة إلى طلب الصمت والهدوء.
وطالب الدفاع الحاضر عن المتهمين، ببراءة موكليهم من جميع التهم المسندة إليهم، وبتكفيل المتهمين، إلا أن المحكمة قررت تقديم موعد الجلسة إلى الأول من يونيو، مع استمرار حبس المتهمين.
ورفضت المحكمة طلب أوزباكستانية بالحديث باللغة العربية، بعد أن أنكرت معرفتها العربية في محكمة الموضوع، وسأل القاضي المتهمة ما اللغة التي تتحدث بها أصلياً لاستدعاء المترجم، منوهاً إلى أن المتهمين عادة ما يتعللون بعدم فهمهم للغة التي حوكموا بها، لذلك قررت المحكمة طلب مترجم خاص بالمتهمتين الأوزبكيتين، مع السماح بالتصوير والإطلاع للمحامين.
الجدير بالذكر أن إجمالي المتهمين بالقضية 20، بينهم 3 رجال، إلا أن هناك 3 صينيات لم يحضرن أمام الجنايات، وقمن بالمعارضة على الحكم الذي صدر بحقهن، لعدم علمهن بالتهم الموجهة إليهن ولا مواعيد الجلسات. وتعود تفاصيل القضية إلى ورود معلومات سرية إلى الجهات المختصة بشرطة أبوظبي عن وجود مركز مساج صيني يتخذ من إحدى الفلل السكنية في أبوظبي مقراً له، يمارس الأعمال المنافية للآداب عن طريق عدد من الفتيات الآسيويات، وبعد التأكد من المعلومات، تم تشكيل فريق من أفراد الشرطة قام بمداهمة محل المساج، ليتم ضبط رجال ونساء وإحالتهم للنيابة، حيث تم تدوين بلاغ ضدهم.

المصدر:البيان


ملاحظة: لن يتم نشر التعليقات التي تحتوي على بن كود أو حسابات التواصل الاجتماعي ..و شكرا !!


أدخل الاسم و التعليق

و اضغط ارسال التعليق


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تذكر قوله تعالى :

ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد )